الاسلام دين العقول الراجحة والقلوب المتفتحة - مملكة الشيخ برهتية العظمى للفتوحات الروحانية 00212624699230
  تعليمات   التقويم   اجعل جميع الأقسام مقروءة

تابعنا على اليوتوب



الملاحظات

مملكة المواضيع الاسلامية العامة مواضيع إسلامية رائعة


إضافة رد
 
أدوات الموضوع اسلوب عرض الموضوع
Red face  الاسلام دين العقول الراجحة والقلوب المتفتحة
كُتبَ بتاريخ: [ 12-08-2010 - 01:33 AM ]
رقم المشاركة : ( 1 )
 
مدير عام
ميسون غير متواجد حالياً
 
رقم العضوية : 4174
تاريخ التسجيل : Aug 2010
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 4,350
عدد النقاط : 10
قوة التقييم :


المتفتحة, الاسلام, الراجحة, العقول, والقلوب

بسم الله الرحمن الرحيم


الإسلام دين العقول الراجحة والقلوب المتفتحة


الحمد لله رب العالمين .. والصلاة والسلام على المبعوث رحمة للعالمين .. عليه وعلى آله وصحبه أجمعين أفضل صلاة وأتم تسليم .. وعلى من تبعهم بإحسان إلى يوم الدين .. وعنا معهم بواسع رحمتك يا أرحم الراحمين .... ثم أما بعد

إن من خصائص هذا الدين العظيم ( الإسلام ) وممّا تميز به أنه دين لأولي الألباب والعقول الراجحة , فقد تميزت أحكامه الشرعية وما فيه من أوامر ونواهي ومن سُنن أنها كلها ذات حِكم ربانية تدعوا إلى الخير والرشاد وإلى صلاح الفرد والأسرة والمجتمع بل وحتى العالم أجمع ..

فلو بحثنا في كافة الأديان الأخرى , لوجدنا أنهم غيّبُوا عقولهم عمّا فيها من أحكام ومن أوامر ونواهي ومن فرائض وتشريعات , فكانوا باِتبعاهم لها كالبهائم ( أعزكم الله ) وليس تشبيهي لهم بذلك تحقيراً.. وإنما هو ذاك حالهم ؛ لأنهم غيّبُوا عقولهم , وأعمَوُا أبصارهم , وصَمّوا آذانهم , فنفـّذوا ما في تلك الشرائع المحرفة والأديان المتخرفة , دون أي تفكير .. والبهائم ( أعزكم الله ) تُنفذ ما يأمُرها به راعيها وصاحبها دون تفكير بالعواقب .. تـُنفـّذ كل ما يُطلب منها سواء كان ذاك المطلوب أمر خير أو أمر شر ..

ولكن شريعة الإسلام ما كانت كباقي الأديان .. فقد جعلت في أوامرها ونواهيها وأحكامها .. حِكماً جمة , وفوائداً كثيرة , وخيراً غير مُنقطع , تحقيقاً للمصالح الخاصة والعامة دون التعدي على حقوق الآخرين ومصالحهم ..

لذلك كانت شريعة الإسلام ذات قبول عند كثير من الناس .. فمن عرفها لم يُنكرها , ومن فهمها لزمها .. لأنه عرف أنها الخير كله .. وفهم أنها الحق بعينه ..

فالشريعة الغراء تدخل القلوب عن طريق العقول .. فلا تجعل من الإنسان إمّعة يتـّبع أحكاماً وأوامراً ونواهي لا يعرف لما يتـّبعها .. بل دخلت إلى القلوب من منافذه الصحيحة .. فهي بأحكامها وأوامرها ونواهيها تتلمس العقل الراجح , والفكر المُتفتح , والقلب المُنشرح .. فمن كان كذلك كان أشد الفاهمين لها , وأكثر العارفين بها , ولزمها أيّما إلتزام .. لأنه عرف أنها الحق وأنها هي السبيل للنجاة في الدنيا وما بعدها ..


لو تعمقنا قليلاً لنضرب الأمثلة على دعوة الإسلام للفرد أن يتفكر في أحكام وحِكم هذه الشريعة الغراء العظيمة ..
رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم وأنا أريد أن لا أدع شيئا من البر والإثم إلا سألت عنه فقال لي ادن يا وابصة فدنوت منه حتى مست ركبتي ركبته فقال لي يا وابصة أخبرك عما جئت تسأل عنه قلت يا رسول الله أخبرني قال جئت تسأل عن البر والإثم قلت نعم فجمع أصابعه الثلاث فجعل ينكت بها في صدري ويقول يا وابصة استفت قلبك والبر ما اطمأنت إليه النفس واطمأن إليه القلب والإثم ما حاك في القلب وتردد في الصدر وإن أفتاك الناس وأفتوك
الراوي: وابصة بن معبد المحدث: المنذري - المصدر: الترغيب والترهيب - الصفحة أو الرقم: 3/23
خلاصة حكم المحدث: إسناده حسن

في هذا الحديث النبوي أمرنا نبينا الحبيب محمد - صلى الله عليه وسلم - أن لا يكون الواحد منا إمعة يتبع أقوال الناس وفتاويهم حاجباً قلبه وعقله عنها .. حيث أن الفطرة الصحيحة .. أن يُحكّم الفرد المسلم عقله وقلبه في كل أمره , ويتبع الأمر الصواب الذي فيه الخير والرشد والصلاح , والذي في حالة كونه كذلك فإنه بالطبع سيكون هذا الأمر هو الذي يُحبه الله ويرضاه .. لأنه سبحانه وتعالى ما أنزل في هذه الشريعة الغراء إلى ما فيه صلاح الناس وصلاح الأنفس ..



يقول الله تعالى في القرآن الكريم : { يَسْأَلُونَكَ عَنِ الْخَمْرِ وَالْمَيْسِرِ قُلْ فِيهِمَا إِثْمٌ كَبِيرٌ وَمَنَافِعُ لِلنَّاسِ وَإِثْمُهُمَآ أَكْبَرُ مِن نَّفْعِهِمَا }
[ سورة البقرة : آية 219 ]

لقد حرّم الإسلام الخمر , وما كان تحريمه عبثاً .. فلو كان فيه منفعة للناس دون مضرة .. لكان الإسلام أول المبيحين لشربه .. بل حتى أن نبينا محمد - صلى الله عليه وسلم - قد أشار علينا واستحبب لنا شُرب الحليب ( اللبن ) .. وكذلك القرآن الكريم أشار إلى هذا الشراب السائغ , يقول تعالى : {وَإِنَّ لَكُمْ فِي الأَنْعَامِ لَعِبْرَةً نُسْقِيكُمْ مِمَّا فِي بُطُونِهِ مِنْ بَيْنِ فَرْثٍ وَدَمٍ لَبَنًا خَالِصًا سَائِغًا لِلشَّارِبِينَ }
[ سورة النحل : آية 66 ] , وأثبتت الدراسات العلمية الحديثة .. أنه لا يوجد مشروب في هذه الأرض فيه من الفائدة مثل الحليب
( اللبن) ..

لذلك عندما حرّم الإسلام الخمر .. لم يكن ذلك إلا للمصلحة الخاصة والعامة .. وقد أشار الله تعالى بأن ضرر الخمر أكبر من نفعه .. وهذا ما أكدّه العلم الحديث ..


ولو أتينا أيضاً إلى مثال أخير .. ألا وهو كيف تم تحريم الخمر في بداية الإسلام .. حيث كان ذلك على ثلاث مراحل مُتدرجة ..

1 - قوله تعالى : ( يسألونك عن الخمر والميسر قل فيهما إثم كبير ومنافع للناس )
ثم : 2 - قوله تعالى : ( يا أيها الذين آمنوا لا تقربوا الصلاة وأنتم سكارى )
ثم : 3 - قوله تعالى : ( إنما الخمر والميسر والأنصاب والأزلام رجس من عمل الشيطان فاجتنبوه )


وكان هذا التدرج في التحريم .. مراعاة للمسلمين .. حيث كما تعلمون كيف يكون تعلق شارب الخمر به ؛ فهو كالإدمان .. فكان التحريم بالتدريج مساعداً على تركه بالتدريج ..

وأيضاً لو نظرنا في هذا التدرج أنه سبحانه وتعالى خاطب العقول والقلوب .. حيث أنه في بادئ الأمر أوضح للناس أن الخمر فيه مضار كبيرة , ومنافع قليلة .. وضرره أكبر بكثير من نفعه ..

ثم سبحانه وتعالى .. أشار على المؤمنين أن من أراد الصلاة فلا يقربنّ الخمر .. فكان ذلك إشارة إلى العقول أن الصلاة هي عبادة يجب أن يكون فيها المؤمن واعياً أتم الوعي .. والخمر كما تعلمون يُذهب العقل ..

ثم سبحانه وتعالى جاء بالأمر بتحريمه .. حيث أشار إلى أن الخمر هو شراب مذموم من عمل الشيطان ..

وقد وردت أحاديث نبوية عن خطر شرب الخمر وعن آثاره السيئة ..

فلو تأملنا في هذا الحكم الشرعي في تحريم الخمر .. لوجدنا أن الشريعة الإسلامية .. لم تقم بتحريم الخمر عبثاً .. ولم تقم بتحريمه جفاءً منها .. بل قامت بتحريمه وتوضيح الأسباب والحِكم من ذلك ..


وأيضاً في جميع الأحكام الشرعية والأوامر والنواهي والسنن النبويّة .. لو تأملنا فيها لوجدنا أن العلماء قد استنبطوا منها حِكماً كثير .. وتوضيحاً للأسباب الداعية للأمر أو النهي أو الاستحباب أو الكره ..
بل حتى أننا في عصرنا الحالي ما زلنا نكتشف كثيراً من الحِكم والإعجاز في الشريعة الإسلامية وكافة جوانبها .. وفي القرآن العظيم وسنة النبي الكريم ..



هذا وما كان من صواب فمن الله وما كان من خطأ أو سهو أو نسيان فمني ومن الشيطان .. ولا تجعلوا الله أهون الناظرين إليكم ..

بارك الله لي ولكم في القرآن العظيم .. ونفعني وإياكم بما فيه من الذكر الحكيم ..
أقول قولي هذا وأستغفر الله العظيم لي ولكم .. فاستغفروه إنه هو الغفور الرحيم ..

وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين ..

اختكم ..ميسون
الاسلام العقول الراجحة والقلوب المتفتحةالاسلام العقول الراجحة والقلوب المتفتحةالاسلام العقول الراجحة والقلوب المتفتحةالاسلام العقول الراجحة والقلوب المتفتحة


كلمات البحث

مملكة الشيخ برهتية للفتوحات الروحانية -- 00212624699230 -- 00212624699231 -- barhatiya@osoud.net--| الوفق المئيني | الشيخ - برهتية - العظمى - للفلك - و - الروحانيات - الزواج - المحقق -زواج- محقق -ادعية -مستجابة- صلوات- على -الرسول -صلى -الله -عليه- وسلم- ابحاث- علوم-صور- مكة - علوم- مدارس -روحانية-اسرار -سور -القرآن- الاسرار - الفتوحات-المجربات -الروحانية- علوم -الطاقة- الباراسيكلوجيا- المبيعات-المبيعات -الروحانية-





توقيع :

للكشف و العلاج أو السؤال حول المنتوجات الروحانية،
يمكنكم الإتصال بالشيخ برهتية على الجوال أو الواتساب :
00212624699230
00212624699231
أو على الايميل :
barhatiya@gmail.com

رد مع اقتباس
كُتبَ بتاريخ : [ 12-08-2010 - 04:30 PM ]
 
 رقم المشاركة : ( 2 )
مدير عام
رقم العضوية : 4174
تاريخ التسجيل : Aug 2010
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 4,350
عدد النقاط : 10

ميسون غير متواجد حالياً



لك كل الشكر اخي على مرورك العطر


توقيع :

للكشف و العلاج أو السؤال حول المنتوجات الروحانية،
يمكنكم الإتصال بالشيخ برهتية على الجوال أو الواتساب :
00212624699230
00212624699231
أو على الايميل :
barhatiya@gmail.com

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدليلية (Tags)
المتفتحة, الاسلام, الراجحة, العقول, والقلوب

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
اسلوب عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
قبول يسلب العقول تلميذ الشيخ برهتية أسرار روحانية صحيحة على مملكة الشيخ برهتية 00212624699230 76 01-02-2017 04:00 PM
الاسلام ميسون مملكة المواضيع الاسلامية العامة 0 06-16-2013 09:24 AM
لاتتأمل الوجوه السوداء والقلوب الحقودة الورود الذابلة ميسون مملكة المواضيع العامة 5 02-05-2012 09:29 PM
الحب فى الاسلام ميسون مملكة المواضيع الاسلامية العامة 4 05-10-2011 12:03 AM
الاسماء الدعم الفني مملكة المواضيع العامة 0 07-02-2009 06:10 PM

Bookmark and Share


الساعة الآن 11:29 AM.

 


أقسام المنتدى

۞ قصور مملكة الشيخ برهتية ۞ | مملكة الجداول واسرار الحروف | مملكة الصلاة والسلام على سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم | مملكة المدرسة الروحانية | مملكة الفوائد والمجربات الصحيحة | المخطوطات والكتب الروحانية | الباراسيكلوجيا | مملكة الشيخ برهتية الخاصة ( اسرار وفوائد) 00212624699230 | مملكة العلاج بالاعشاب و والطب البديل | تعبير الــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــرؤى | مملكة الدعوات و الأقسام | مملكة الاوراد والاحزاب والادعية المستجابة | مملكة اسرار السور القرآنية والآيات والاسماء | مملكة الاحداث الغريبة و القصص الخيالية | ۞ الأقسام الادارية ۞ | البرامج الروحانية و الإسلامية | مملكة الخواتم و الأحجار الكريمة و ما لها من الأسرار 00212624699231 | الرقية الشرعية لدى الشيخ حمزة نور | أسرار روحانية صحيحة على مملكة الشيخ برهتية 00212624699230 | مملكة القران الكريم | مملكة المواضيع الاسلامية العامة | مملكة المواضيع العامة | الصوتيات والمرئيات الاسلامية | منتدى اسئلة وطلبات الاعضاء | مملكة الترحيب بالأعضاء الجدد | مجربات و أسرار الشيخ برهتية العظمى 00212624699231 | أسرار و فوائد مأجورة لدى شيوخ المنتدى 00212624699230 | مملكة الدفائن و الكنوز واللقى الاثرية , | منتدى الزواج المحقق بإذن الله حصريا بمملكتكم 00212624699230 | ولكم في رسول الله أسوة حسنة | مملكة الأمراض المستعصية | غرفة خاصة بالإتصال بشيوخ المنتدى | منتدى الدفتر الذهبي لمملكة الشيخ برهتية | منتدى الشعر و الخواطر | مملكة عالم حواء | مملكة الرقية الشرعية | منتدى الرمضانيات | منتدى الكشف المجاني | مدونة الشيخ برهتية | فيديوهات الجلب و المحبة |